اللجنة الاقتصادية بالتشريعي تعقد جلسة استماع مع خبير أحياء حول أمراض الدواجن

  • March 23, 2021, 7:03 am

سعياً منها لحماية المستهلك والاقتصاد الوطني

اللجنة الاقتصادية بالتشريعي تعقد جلسة استماع مع خبير أحياء حول أمراض الدواجن

الدائرة الإعلامية – المجلس التشريعي:

عقدت اللجنة الاقتصادية في المجلس التشريعي، جلسة استماع مع الخبير في علم الاحياء الأستاذ في الجامعة الإسلامية بغزة د.عبد الرؤوف المناعمة حول آلية فحوصات أمراض الدواجن وطرق فحصها والآثار الاقتصادية لبعض أمراض الدواجن.

واستمعت اللجنة خلال اللقاء الذي حضره د. عاطف عدوان رئيس اللجنة الاقتصادية، ود. يوسف الشرافي عضو اللجنة، استمعت إلى شرح مفصل لأبرز أمراض الدواجن خطيرة، وذات الأثر الاقتصادي السلبي على الثروة الحيوانية.

وأوضح د. المناعمة للجنة مرض "الميكوبلازما" والذي تبذل دول العالم جهود كبيرة لمحاربته لخطورته، وتسعى إلى فحص مزارع الدواجن (البيض المخصب) للتأكد من سلامة الدواجن، مبيناً أن "الميكوبلازما" بكتيريا صغيرة جداً وتتميز بعدم وجود جدار خلوي لها وتصيب الدواجن.

وبين أن "الميكوبلازما جاليسبتكوم" تسبب أمراضاً تنفسية للدجاج وللديك الرومي وطيور أخرى، ونسبة الإصابة بها تكون مرتفعة، ولكن نسبة الوفيات المباشرة منخفضة، لافتاً إلى أن المضادات الحيوية تساعد في تخفيف الأعراض لكنها لا تمنع الانتشار أو الانتقال إلى طيور أخرى.

وشرح د. المناعمة الأضرار الاقتصادية للمرض حيث تخفض البكتيريا مناعة الطيور وتكون عرضة للامراض القاتلة وبالتالي نفوق أعداد كبيرة منها، ما يدعو المزارعين للجوء للمضادات الحيوية والأدوية وهي تكلفة إضافية على المزارعين.

كما أن المرض يسبب استهلاك كميات أكبر من العلف، مقابل كميات أقل من اللحم، كما يسبب انخفاض في إنتاج البيض بنسبة قد تصل إلى 25%، علاوة أن البكتيريا لديها قدرة الوصول للبيض.

وقال د. المناعمة إن كل دولة لها سياستها المعتمدة في فحص الدواجن والبيض المخصب لمرض الميكوبلازما، وعندما تعتمد الدولة السياسة العامة في الفحص ونوعية الفحوصات تعتبر رسمية وملزمة للجميع من أجل الحفاظ على السلامة العامة للمجتمع".

وفى نهاية اللقاء شكر د. عاطف عدوان رئيس اللجنة الاقتصادية في المجلس التشريعي، د. المناعمة على التوضيحات، مؤكدا مواصلة العمل مع الجهات ذات الاختصاص من أجل حماية المستهلك الفلسطيني والاقتصاد الوطني.

أخبار وفعاليات حديثة